Journalisme Citoyen pour le Nord-Ouest : Démarrage à Tabarka des sessions de formation en «Journalisme de Proximité»
3 mai 2018
Journalisme Citoyen pour le Nord-Ouest : Clôture des sessions de formation en Journalisme de Proximité et Mobile Journalism
17 mai 2018

برنامج صحافة المواطنة للشمال الغربي
اختتام أشغال الدورات التدريبية حول صحافة القرب وصحافة الموبايل

أسدل الستار اليوم السبت 12 ماي بمدينة طبرقة عن فعاليات أنشطة برنامج صحافة المواطنة للشمال الغربي وذلك باختتام أنشطة الدورة التدريبية حول صحافة الموبايل التي اشرف عليها الصحفيان الاستقصائيان من موقع انكيفادا وليد الماجري وقيس زريبة. 
وقد خصصت الدورة التدريبية الأولى حول صحافة القرب التي اشرف عليها المدّربان المنوبي المروكي وثامر الزغلامي على امتداد أسبوع للتعرف على أساسيات الكتابة الصحفية ومختلف الأشكال الصحفية وسبل التوقي من الأخبار الكاذبة وكيفية تغطية الانتخابات فضلا عن هياكل وقوانين المنظومة الإعلامية في تونس وأخلاقيات المهنة الصحفية.
وإلى جانب الدروس النظرية خضع المشاركون إلى تمارين تطبيقية في كتابة الأخبار والتقارير الصحفية بمختلف أجناسها. كما تعرف المشاركون على كيفية التعامل مع المصادر في الجهات وأهمية احترام أخلاقيات المهنة الصحفية لكسب ثقة الجمهور. 
أما بخصوص الدورة التدريبية الثانية حول صحافة الموبايل فقد هدفت حسب المدّرب وليد الماجري إلى إكساب المتدربين مهارات التعامل مع التقنيات التي تتيحها صحافة الموبايل باعتبارها شكلا من أشكال وسائل الإعلام الجديدة الناشئة الخاصة بإنتاج وسرد قصص صحفية. وأضاف أن هذه الدورة تسعى الى تكوين جيل جديد من الصحفيين المواطنين الشبان في منطقة الشمال الغربي يكون قادرا في المستقبل على تقديم إعلام بديل من شأنه إيصال مشاغل سكان المناطق التي لا تتمتع بتغطية إعلامية في بقية المنابر الإعلامية التقليدية العمومية والخاصة منها. وأشار من هذا المنطلق أن وسائل الإعلام التقليدية لا تهتم في اغلب الأحيان بمناطق الشمال الغربي إلا في حالات الكوارث والفضائح معتبرا أن دور الصحفي المواطن يكمن في تقديم تغطية بديلة لكل الأحداث التي تهم الشأن العام في منطقته. 
وفي نفس السياق أكّد السيد عبد الكريم الحيزاوي، مدير مركز تطوير الإعلام أنّ برنامج صحافة المواطنة للشمال الغربي يتنزل في محاولة لضمان تغطية موازية للأحداث التي لا تتطرق لها عموما وسائل الإعلام المهنية والتقليدية التي عادة ما يكتفي مراسلوها القلائل، على حدّ تعبيره، بتغطية الأحداث الرسمية والمرّ مرور الكرام بجانب المشاغل الأساسية لأهالي المنطقة.
ويذكر أن فعاليات برنامج صحافة المواطنة للشمال الغربي قد تواصلت على امتداد أسبوعين ابتداء من يوم 30 أفريل الفارط إلى حدود يوم 12ماي الجاري. شارك في هذا البرنامج الذي ينظمه مركز تطوير الإعلام (MDC)بالشراكة مع منظمة فري براس انليميتد (FPU)وسفارة هولندا بتونس، 16 مشاركا من بين مراسلين صحفيين وحاملي للشهادات العليا من بين أهالي مدن الشمال الغربي. ويقوم المشاركون في هذا البرنامج خلال الفترة القادمة بانجاز أخبار وتقارير صحفية بصفة منتظمة حول ابرز الأحداث المحلية التي تشهدها المنطقة. ويعين طاقم مدرّبين للإشراف على أعمالهم الصحفية طيلة مدة البرنامج الذي يتواصل إلى غاية شهر نوفمبر القادم وتتولى لجنة تقييم الأعمال المنجزة إسناد جوائز لأفضلها خلال الورشة الختامية .